أحدث الأخبار
عاجل

برج الجاثي

+ = -

د محمد زكريا توفيق
HERCULES

برج كبير نجومه خافتة من الصعب تحديدها. البرج يشبه رجلا جاثيا على ركبتيه، ملوحا بهراوته من فوق رأسه، وهي سلاح الجاثي، أو هرقل، المفضل.

أفض الطرق لتحديد برج الجاثي، هي أن تبدأ بتحديد الرأس أولا. الرأس تقع في الوسط بين نجم الواقع (Vega)، في برج القيثارة، ونجم الفكة (Gemma)، في برج الإكليل الشمالي.

في الليالي الصافية التي يغيب فيها القمر، يمكن رؤية بقعة صغيرة خافتة في برج الجاثي، بين النجمين اللذين يقعان في بداية الرأس.

هذه البقعة، هي في الواقع عنقود يتكون من عدة آلاف من النجوم، تبعد عنا مسافة 23000 سنة ضوئية. وهي تعرف باسم عنقود هرقل الأكبر (Great Cluster of Hercules).

الجاثي أو هرقل، هو أشهر وأقوى أنصاف الآلهة عند الإغريق. ابن زيوس (Zeus)، كبير آلهة الإغريق القدماء، أمه الإنسية ألكميني (Alcmene).

بدأ هرقل أعماله البطولية منذ نعومة أظافره. فقد خنق بيديه الصغيرتين حيتين عظيمتين تصادف أن تسللا إلى سريره وهو طفل. الحيتان كانتا قد أرسلتهما الإلهة حيرا (Hera)، زوجة أبيه كبير الآلهة زيوس، لقتله.

عندما اكتملت رجولة هرقل، قتلت الإلهة حيرا زوجته وأطفاله، ثم أشعلت النار في بيته لكي تصيبه بالجنون. وماذ تتوقع من زوجة الأب؟

لكنه عندما شفي من الجنون، استشار عرافة دلفي، التي أخبرته أن عليه القيام بخدمة ابن عمه يوريسثيوس (Eurystheus) بإخلاص لمدة 12 سنة، لكي يبرأ من لعنة الإلهة حيرا.

لكن ذلك لم يكن بالامر الهين. لأن ابن العم الغيور جدا يوريسثيوس، طلب من هرقل القيام بإثنتى عشر عملا خطرا أشبه بالمستحيلات، على أمل أن يقتل هرقل أثناء محاولاته إنجازها. لكنه أنجز هذه الأعمال كلها بنجاح تام. الأعمال ال 12 الخطرة هي:
1- قتل أسد نيمين (Nemean) المرعب. لقد أنجز هرقل هذه المهمة بنجاح، حينما لكم الأسد بقبضته لكمة نفذت إلى حلقه.
2- قطع رؤوس الحية المائية السامة الهيدرا (Hydra) في ليرنا (Lerna)، حيث اشترك حيوان السرطان، بتحريض من حيرا، في المعركة ضد هرقل. لكن هرقل قتل السرطان والهيدرا معا. تفاصيل هذه الأسطورة في برج السرطان.
3- خطف الخنزير المرعب من حظيرة إلهة الصيد أرتيمس (Artemis).
4- خطف الغزال المقدس من حظيرة أرتيمس أيضا.
5- قتل طيور بحيرة ستيمفاليس (Stymphalis)، التي تأكل البشر.
6- التخلص، في يوم واحد، من روث 3000 ثور من حظيرة ملك إيليس (Elis)، التي لم تنظف منذ 30 سنة. نجح هرقل في ذلك بأن قام بتحويل مجرى نهرين إلى الحظيرة.
7- الامساك بثور كريت الأبيض، وحمله من جزيرة كريت إلى ميسينا (Mycenae).
8- الامساك بأفراس دايوميديس (Diomedes) آكلة البشر، واطعامها لحم دايوميدس نفسه.
9- احضار حزام هيبوليت (Hippolyte)، ملكة الأمازون، واعطائه لابنة يوريسثيوس.
10- قتل الوحش جيريون (Geryon) ذي الرؤوس الثلاثة، وقتل الراعي العملاق يوريليون (Eurylion) والكلب ذي الرأسين أورثروس (Orthrus). ثم الامساك بثور جيريون (Gerion).
11- تحرير بروميثيوس (Prometheus) المسلسل في صخرة، والذي يأتي طائر السماء لكي ينهش كبده كل يوم، عقابا أبديا له لعصيانه الإله زيوس، وإعطائه النار للجنس البشري. كذلك حمل الكرة الأرضية فوق كتفيه بدلا من أطلس (Atlas)، مدة كافية تسمح لأطلس بالبحث عن تفاحة هيسبيريديس (Hesperides) الذهبية.
12- النزول إلى العالم السفلي لإحضار الكلب ذي الرؤوس الثلاثة سيربيروس (Cerberus)، وتسليمه لصاحبه حادس (Hades)، إله العالم السفلي.

بعد أن أنجز هرقل هذه الأعمال البطولية بالكامل لابن عمه يوريسثيوس، اشترك مع جاسون (Jason) والأرجونوتز (Argonauts) في رحلة السفينة أرجو (Argo) عبر البحار، للبحث عن الفروة الذهبية للكبش أريس (Aries). يمكن الرجوع إلى برج الحمل لمعرفة الأسطورة بالتفصيل.

مات البطل العظيم هرقل، عندما سكبت زوجته الثانية السم على ردائه بالخطأ، حينما اعتقدت أنه سائل سحري، يبقي على حب هرقل لها. لكن السم اخترق ثياب هرقل، وسرى في جسده. ومن العشق ما قتل.

رفع زيوس ابنه هرقل إلى مصاف الآلهة، ووضعه في السماء كبرج من أبراجها.

ربما يكون هرقل هو نفسه جلجامش (Gilgamesh)، البطل البابلي. لأنه مثل هرقل، قتل أسدا، وقام بأعمال بطولية خارقة. جلجامش أيضا، عبر بحار العالم السفلى، لمعرفة سر الحياة والموت وبحثا عن الخلود.

قابل جلجامش أوتنابيشتيم (Utnapishtim)، البحار غريب الأطوار، الذي كان يعيش على جزيرة في وسط العالم السفلي. وتخبرنا قصة جلجامش أن أوتنابيشتيم، هو الآخر قد نجى من الفيضان العظيم، الذي أغرق العالم بأمر الآلهة. وهي قصة تشبه قصة نوح والسفينة في الكتب المقدسة.

النجوم:
الفا رأس الجاثي (Ras Algethi)، نجم مزدوج مكون من نجمين. أحدهما عملاق أحمر، والآخر نجم خافت من الدرجة الخامسة في اللمعان.
درجة اللمعان: 3
البعد: 220 سنة ضوئية

بيتا كورنيفوروس (Kornephoros)، ويعني الاسم باليونانية حامل الهراوة
درجة اللمعان: 2.8
البعد: 100 سنة ضوئية

zakariael@att.net
718-9487805

الوسم


أترك تعليق