أحدث الأخبار
عاجل

محافظ أسوان “تبنينا كافة التدابير اللازمة للسيطرة على الوضع.”

+ = -

كارثة ملاحية هددت نهر النيل شريان الحياة لابناء مصر حيث تسبب غرق مركب نقل بحرى او فيما يسمى “الصندل” فى تسريب طن من الديزل إلى مياه النيل، في محافظة أسوان جنوبي مصر.

وأعلنت السلطات المحلية في أسوان، على بعد 600 ميل من العاصمة المصري، القاهرة، القضاء على بقايا بقعة النفط المتسربة من إحدى الصنادل النيلية التابعة التي تعرضت السبت للغرق بالقرب من كورنيش النيل الجديد بأسوان.

وكان “الصندل” التابع لشركة “النيل للنقل النهري” ينقل حمولة 240 طناً من الديزل، جرى نقل 140 طن منها بأمان إلى قارب آخر.
وعلق السيد محافظ أسوان، مصطفى السيد: “تبنينا كافة التدابير اللازمة للسيطرة على الوضع.”

وأضاف سيادة المحافظ بأن فرقة من المكافحة المتخصصة قامت بسحب النسبة المتبقية من السولار من خلال ماكينات شفط حديثة بالقرب من مركز إدفو شمال المحافظة، لافتا إلى أن 80 % من إجمالي كميات السولار التي تسربت من الصندل الغارق التي بلغت 110 أطنان تبخرت، حيث إن السولار خفيف ولا يمتزج بالمياه وأن المجرى النهري بأسوان خالي تماما من أي آثار خاصة ببقعة السولار، على ما أورد موقع “أخيار مصر” الرسمي.

وأكد المسؤول دم تأثر الحركة السياحية في النيل وعدم وجود أي تأثير على مكونات الحياة النهرية أو البرية للكائنات المحيطة بالمجرى النهري من أسماك أو طيور أو نباتات بسبب التسرب.

كما نفى حدوث أي انقطاع لمياه الشرب على مستوى مدن المحافظة، وذلك لسرعة تعامل أجهزة المحافظة مع واقعة وقف تسرب السولار إلى مآخذ ومحطات المياه على النيل، مما أسهم في تقليل الآثار الناجمة عن التسرب.
advertisement

من ناحية أخرى، أمرت نيابة محافظة أسوان بإخلاء سبيل ياسر حسين -45 عاما- قائد الصندل الذي تسرب منه الديزل، بعد نفيه مسؤوليته عن حادث التسرب الذي عزاه إلى الانخفاض في منسوب مياه النيل.

إغلاق محطات مياه في الأقصر بعد امتداد تسرب السولار في النيل
وقد اذاعت ووكالة رويترو ما معناة ان إغلاق محطات مياه في الأقصر بعد امتداد تسرب السولار في النيل
قال مسؤولون إن محطات عديدة لمياه الشرب في محافظة الأقصر بجنوب مصر أغلقت أمس بعد وصول بقعة سولار متسرب في نهر النيل إلى المحافظة من محافظة أسوان المجاورة. وقال مسؤول إن محطة المياه الرئيسية وخمس محطات أخرى في مدينة إسنا أولى مدن محافظة الأقصر بعد محافظة أسوان أغلقت. وأضاف أن ترعة أصفون التي تستخدم مياهها في الري بمحافظتي الأقصر وقنا أغلقت أيضا لوجود محطات لمياه الشرب عليها.

وكانت محطات لمياه الشرب في محافظة أسوان في أقصى جنوب مصر أغلقت لنحو ساعتين أمس الأول خشية وصول السولار مع المياه التي تسحبها المحطات من نهر النيل. وقال محافظ أسوان مصطفى السيد للصحفيين أمس إن كميات من السولار تبخرت بفعل درجة الحرارة المرتفعة بينما تم سحب كميات أخرى بآلات حديثة. وأضاف أن تحليل عينات من المياه أثبت أن المياه المرفوعة إلى محطات الشرب غير ملوثة.

وتسرب ما يقدر بمئة وعشرة أطنان من السولار في النيل يوم السبت خلال رسو صندل يحمل 244 طنا في مرسى بمدينة أسوان عاصمة محافظة أسوان. وقال المسؤولون إن السلطات قامت بسحب باقي كمية السولار من الصندل الذي جنح إلى المستودعات. وتبحث لجنة فنية أمرت بتشكيلها النيابة العامة في مدينة أسوان أسباب الحادث بينما قالت صحف محلية إن سائق الصندل ويدعى ياسر حسين والعاملين عليه برروا التسرب بانخفاض منسوب المياه في النهر مما أدى إلى اصطدام الصندل بأرض صلبة وجنوحه وتسرب حمولته.

إلى ذلك ، قالت مصادر أمنية في محافظة سوهاج التي تقع جنوب البلاد أيضا إن شاحنة محملة بنحو 40 طنا من البنزين والسولار سقطت في ترعة في المحافظة قبل منتصف الليل أمس الأول . وقال مصدر إن السولار تسرب في الترعة وإن محطة كبيرة لمياه الشرب مقامة عليها أغلقت. وأضاف أن سائق الشاحنة أصيب في الحادث ونقل إلى المستشفى للعلاج.

مراسلة المجلة اهرام
سمر عاطف

الوسم


أترك تعليق