الرئيسية / خبر رئيسي / النبات يطلب دعم جوى من الحشرات فى معركتة ضد الافات

النبات يطلب دعم جوى من الحشرات فى معركتة ضد الافات

كشف فريق من الباحثين الألمان في دراسة جديدة، أن النباتات تستغيث ضد أعدائها، فتبدأ بإرسال نداءات استغاثة كيميائية إلى بعض الحشرات الطائرة لتخليصها من هجوم اليرقات التي تتغذى على أوراق النبات.

ترسل نباتات التبغ نداء استغاثة كيميائية من أجل الحصول علي “تعزيزات جوية” من الحشرات الطائرة عندما تتعرض لهجوم اليرقات أكلة أوراق النبات، وذلك وفقاً لفريق من العلماء الألمان. وقال الباحثون، إنه عندما تبدأ الحشرات في قضم أوراقها، ترسل نباتات التبغ “نداء استغاثة” كيميائي يجذب حشرات مفترسة ويوجهها مباشرة إلى يرقة دودة التبغ القرنية. وتطير الحشرات وتهاجم اليرقات بمجرد أن تبدأ هذه في الخروج من البيض. ويعتقد الباحثون أن النباتات الأخرى تتمتع بنفس القدرة.

وبحسب الدراسة، توجد “الاستغاثة الكيميائية” في مركبات تسمى المواد المتطايرة من الأوراق الخضراء، وتفرزها النباتات عادة عندما تتعرض للأذى. وهذه المواد المتطايرة مسؤولة عن رائحة الحشيش الأخضر المقطوع حديثاً في الصيف. وقال الباحثون في مقال بمجلة العلوم “جورنال ساينس” إنهم اكتشفوا أن دودة التبغ القرنية التي فقست حديثاً تضع نهاية لحياتها عندما تبدأ في أكل أوراق التبغ. وقال الباحثون إن نبات المريمية يحدث تغيراً كيميائياً بسيطاً في إحدى مكونات المواد المتطايرة للنبات ويحولها من الشكل “زد” إلى الشكل “إي” لينتج إشارة يتعرف عليها البق المفترس في الحال.

الشعور بالمواد الهضمية
وتقول الباحثة سيلكه ألمان من معهد ماكس بلانك للبيئة الكيميائية في مدينة يينا بألمانيا “إن النبات لا يرى الحشرة التي تهاجمه، ولكن يمكنه أن يشعر بالمواد الهضمية التي تفرزها اليرقات المهاجمة من فمها عندما تلامس هذه المواد أوراق النبات”. وهذه القدرة، تمكن النبات من طلب المساعدة بدقة عندما تكون في حاجة إليها. والحشرة المنقذة هي حشرة تفترس بنهم البيض واليرقات الصغيرة لدودة التبغ المعروفة باسم ماندوكا سيكستا.

وهي تتغذى بطعن فريستها بفمها الذي يشبه الإبرة وامتصاص سوائل جسدها. وفي التجارب قام العلماء بلصق بيض دودة التبغ في نباتات تبغ مزدهرة ووضعوا قطع قطن بجوارها مغموسة في تركيبات مختلفة من المواد المتطايرة من الأوراق الخضراء. وتعرضت النباتات المعطرة بالشكل “زد”، التي فيها نسبة 8 في المائة فقط من البيض الملتصق للهجوم، بينما تلك التي انبعثت منها إشارة “إي” فقدت 24 في المائة. تغيير حجم الصورة

“هوائيات” لتحديد موقع اليرقة

وقال العلماء في دراستهم إنهم يعتقدون أن أنزيما معينا موجود في يرقات المريمية هو الذي يؤدي إلى تحويل الصيغة “زد” إلى “إي”، وهى عملية تستغرق أقل من ساعة. وتلتقط الحشرات المنقذة المادة الكيميائية من خلال “هوائيات” خاصة بها وتكون قادرة على تحديد الموقع الدقيق لليرقة التي تتغذى على ورق النبات وتهاجمها في أقل من 24 ساعة. ولكن لماذا تظل اليرقة المتضمنة في مادة نبات المريمية التي تعرض حياتها للخطر غير واضحة؟ يعتقد العلماء أن نفس المادة الكيميائية التي تجتذب الحشرات المنقذة، ربما تقتل أيضاً ميكروبات ضارة تؤكل مع أنسجة الأوراق، ولذلك تختفي.

(ع.غ/ د ب أ)

عن هاني سلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *