أمراض القلب مرتبطة بالطفولة التعيسة

– وكالات الأنباء ـ
قال باحثون أمريكيون، إن السلوك العاطفى فى مرحلة الطفولة له علاقة بالإصابة بأمراض القلب فى منتصف عمر الإنسان لا سيما عند المرأة.
وأشارت الدراسة التى نشرتها بى بى سى العربية، إلى أن “تعرض الطفل إلى ضغوط نفسية فى سن السابعة من عمره من شأنه أن يجعله أكثر عرضه للإصابة بأمراض قلبية فى مرحلة أخرى من عمره، فيما الأطفال الذين ينعمون بطفولة خالية من هذه الضغوط تكون نسبة إصابتهم بهذه الأمراض قليلة”.
وأضاف الباحثون أنه “يجب إجراء المزيد من الأبحاث لفهم العلاقة بين الضغوط النفسية فى الطفولة والإصابة بأمراض القلب.
وشارك فى هذه الدراسة نحو 377 شخصاً راشداً، كانوا قد خضعوا فى سن السابعة من عمرهم إلى اختبارات حول سلوكهم العاطفى.
ووجدت الدراسة أن ارتفاع مستوى الضغط النفسى عند الأطفال فى سن السابعة من عمرهم مرتبط بالإصابة بأمراض القلب عند النساء فى الأربعينات بنسبة 33 فى المائة و 17 فى المائة عند الرجال.
وأوضح الباحثون أن تعرض الطفل لعوامل نفسية إيجابية ينعكس على صحة قلبه فى المستقبل.
وأظهرت دراسات طبية أخرى العلاقة بين التعرض لمحن نفسية فى الطفولة وبين الإصابة بأمراض القلب عند بلوغهم سن الراشد.

عن هاني سلام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: