الرئيسية / البيئة العالمية / لا تقتل .. فنحن لسنا بقاتلين

لا تقتل .. فنحن لسنا بقاتلين

ترسبت بنا عادات موروثة مازل بعضها تسرى فى عروقنا الى اليوم فبطبيعة الحال الانسان ابن بيئتة يتعلم منها ويكتسب فيها من المعرفة والنهج مما جعلة يعتقد انة اذكى الكائنات على الارض بل هو مركز مثلث التفاعلات .يتحكم فى ارضا لا يملكها يفسد يغتصب يقطع يقتل كمن يتحكم ويملك .
تذكرت بعضا من المأسى عندما تنامى الى علمى الى ان الملك فى طريقة للانقراض , تناقشت مع احد الابناء عن خبر تنامى المخاوف من انقراض ملك الغابة المغلوب على امرة او فيما نسمية نحن البشر بالاسد , اسما اطلقة الانسان على هذا الكائن ولعلة يسمى نفسة اسما اخر .
قال لى احد الابناء .. ما الذى يرغمنا على حماية حيوان قاتل مهيمن ؟ اليس من الافضل التخلص منة , نظرت الية فى بادئ الامر فى دهشة مستغربا من سؤالة !
ولكنى ما لبثت الى الانتقال الى مناقشة هادئة معة لعلى اكتسب صديقا جديدا للبيئة .
وسالتة سؤال .. ماذا لو كان لك عائلة وارضا تملكها تفلح فيها وتاكل منها . افى هذا ما يغضب القرد على سبيل المثال !

فرد متسارعا فى الاجابة ضاحكا من صيغة السؤال ” وما يغضب القرد ؟ فانا لم اغتصب ارضة او اشاركة طعامة , كما انى افلح ارضى واسقى زرعى واحصد طعامى “

فقلت لة اذا مايضيرك ان كان جار لك سكن بجوارك . فقال لا يضرنى شيئا , فقلت لة وما يحزنك ان تجاور معك فى سكنك عامل بسيط يعمل فى مجال النفايات التى تخرجها انت واسرتك .

فقال مبتسما ” لا بل يزيد من سعادتى “

فقلت لة هكذا الحال عزيزى فنحن نتشارك ارضا واحدة نستخدمها وناكل من خيريها ومياه رزقنا بها من الله فنحن لم نخلقها ولم نصنع ارضا نملكها .
واذ بة يرفع راسه ناظرا الى سقف الغرفة التى نتحاور بها وواصابنى سؤالا كانة معتقدا انة طلقة حاسمة فى صالحة اذ قال وماذا تقول ايضا عن هذة الحشرة البغيضة والتى تسكن سقف منازلنا , ماذا تقدم هذة الحشرة القبيحة التى اسميناها العنكبوت ؟

فقلت لة عزيزى ليس شرطا ان يقدم لنا جارنا منفعة لنجعلة يتجاور معنا فى مسكنا .
ورغما عن ذلك فليس هناك من الكائنات من لم يقدم لنا منفعة حتى وان لم نكن نعلم عنها .
وحتى لا اضع لك كلمات نختلف فيها على انة ليس من الضرورة ان تقدم لنا الكائنات منفعة مباشرة حتى نهتم لامرها . فنحن لسنا مالكى الكون فالكون رب يملكة .

ورغما عن ذلك فسوف اذكر لك فائدة من الفوائد العديدة والتى يقدمها العنكبوت ومنها ما هو ينقذ حياة انسان مريضا .

فلقد اعلنت الدكتورة كريستينا ألميلينغ بالمانيا انة يمكن الاستفادة من خيوط العنكبوت .

حيث قالت تمتاز خيوط العنكبوت بمتانتها وهي تستعمل في الجراحة وإصلاح الأضرار التي تصيب الأوراد والألياف العصبية. وعن مزايا استعمال خيوط العنكبوت في الجراحة يقول البروفيسور بيتر فوغت، المتخصص بجراحة التجميل: “خيوط العنكبوت متينة جداً وهي لا تنقطع عند شدّها. كما أنها مكونة من مواد طبيعية وليست كالخيوط البلاستيكية الصناعية المستخدمة عادة لتخييط الجروح والتي لا تتحلل، وإذا تحللت في الجسم فقد تؤدي إلى التهابات”. أما خيوط العنكبوت فلديها القدرة على تحليل نفسها بنفسها دون أن ينجم عنها تهيّج في الأنسجة.

فسكان أمريكا الجنوبية الأصليون يستعملون هذه الخيوط منذ القدم، فهم يأخذون خيوط شبكة عنكبوت كاملة ويضمدون بها جراحهم لوقف النزيف. والآن يريد البروفيسور فوغت استخدامها في عملياته الجراحية وخاصة لسائقي الدراجات النارية، الذين يصابون بتمزق في أعصاب الكتف بعد حوادث السير، وهذا يؤدي إلى إصابة الذراعين واليدين بالخدر، لأن الألياف العصبية التي تنمو بعد الحادث لا تتصل بالألياف العصبية في الذراعين واليدين بشكل كامل. وهنا ستلعب خيوط العنكبوت التي يتم زرعها في الكتف دور الموصل بين الألياف العصبية.

ويشرح البروفيسور فوغت هذه العملية الجراحية: “نستعمل في الغالب وريداً من الخنزير كوعاء بيولوجي. نقوم أولا بإخراج الخلايا من الوريد ثم نضع مئات من خيوط العنكبوت فيه، وحين تنمو ألياف عصبية جديدة فإن نموها يكون بمحاذاة خيوط العنكبوت”. ويضيف فوغت بأن الألياف العصبية تنمو على طول خيوط العنكبوت الحريرية، وبالتالي تهتدي الألياف العصبية إلى الأعصاب في الذراعين وتلتحم معها.

أجرى الباحثون تجاربهم على الخراف وتكللت بالنجاح، وينوون قريباً تطبيق هذه الجراحة على البشر كي يستفيد الإنسان من فوائد خيوط العنكبوت أيضاً.

ولكن لا تستغرب عزيزى بالرغم من ذلك ان نسمع من الدكتورة كريستينا ألميلينغ جملة الماتنى كثيرا اذ قالت “على العنكبوت أن يصبر حتى ننتهي من مهمتنا”

الم تستغرب عزيزى من عقل الانسان !! 
هانى سلام

عن هاني سلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *