اخطاء آلام الظهر السبعة

آملا الظهر

نقلا باختصار عن كتاب the 7day back pain cure
اخطاء آلام الظهر السبعة
كل منا عانى او عانى قريب منه فى وقت ما من آلام الظهر .وهناك دائما محاولات للعلاج ولكنها لاتأتى فى اغلب الاحيان بفائدة ونتسال دائما لماذالا يأتى العلاج بفائدة ؟ السبب ان هناك سبعة اخطاء نقوم بها دون ان ندري.
الخطأ الاول :
الاستمرار فى العلاج الخاطئ:يجرب البعض العلاجات المختلفة لآلام الظهر لكن دون اى فائدة هناك من جرب طريقة تقويم العمود الفقري الكايروبراكتكوهناك من الجرب العلاج بالتدليك وهناك من جرب العلاج بالحجامة وهناك من جرب الادوية ولكن بدون جدوى ليس با لضرورة ان يكون العلاج المناسب لغيرك مناسب لك لذلك إذاحدث وجربت نوع من العلاج لفترة ثلاث اشهر دون جدوى فعليك ان تغير هذه الطريقة لانها غير مجدية بالنسبة لك . 
الخطأ الثانى :
الفشل فى حل المشكلة من المرة الاولى ,العديد من الناس عانوا آلام الظهر لفترة قصيرة فى البداية ولكنة اختفى بعد ذلك.
هذا لا يعنى ان المشكله قد انتهت الى الابد.
فحدوث ذلك يعنى ان هناك مشكلة واشارة الى حدوث شئ يمكن ان يتكرر فى المستقبل.
فيجب على الشخص فى هذه الحالة أخذ الحذر والحفاظ على الظهر وعدم الجلوس لفترات طويلة او ارهاق عضلات الظهر.
الخطأ الثالث:
الاعتقاد انك رياضى وبصحة جيدة ولن تعانى من آلام الظهر.
بمعنى ان هناك الكثير من الرياضيين الذين يظنون انهم بمنأى عن آلام الظهر ولكنهم قريبين منه جداً,مثال على ذلك رياضة قيادة الدراجات والسباحة والجرى والجمباز وغيرها من الرياضات فمن الممكن التعرض لحركات خاطئة او مثلا تثبيت الظهر مثل قيادة الدراجات.
الخطأ الرابع:
اما الخطأ الرابع فهو علاج الاعراض فقط بمعنى استخدام الادوية مضادة الالتهاب والمسكنات دون معرفة سبب ألم الظهر وعلاجة ,ففى هذه الحالة يستمر السبب فى النخر فى الجسد ونحن لا ندرى لان الالم ماهو الا علامة على وجود خطر يجب علاجة وليس فقط تسكين الالم والخطر بدون حل المشكلة.

الخطأ الخامس:
الجهل بأن آلام الظهر مجموعة من العمليات وليست مشكلة تظهر فجأة:
بمعنى ان آلام الظهر المزمنة تحدث على مر شهور وربما سنوات ونحن لا ندرى,ويكون السبب كما قلنا الجلوس بوضع خاطئ او الاتيان بحركات خاطئة للعمود الفقرى.وأحيانا تكون حادثة قديمة يعاود اثرها الظهور من آن الى آخر.
فيجب التنبه الى ذلك وعدم اهمال اى حادثة او وقع على الظهر بدون علاج طبيعى.
الخطأ السادس:
الاعتقاد انه ليس بالامكان احسن مما كان ثم تقبل الالم والتعايش معه دون علاج وذلك بعد الياس من كل وسائل العلاج وعدم الصبر عليها.
فيجب ان نتنبه ان العلاج يحتاج الى صبر لان آلام الظهر لا تأتى بين يوم وليله,فلكى نعيد التوازن الى عضلات الجسم ولا سيما الظهر يجب ان نستمر على العلاج والتمرينات فترات طويله بل ونجل اسلوب حياتنا يتغير بالمرة .
الخطأ السابع:
الفشل فقى السيطرة على الم الظهر:
وذلك ايضا بسبب الياس من العلاج,فكل طبيب ينظر الى الم الظهر من منظوره هو ,بينما الم الظهر فى الغالب يكون نتيجة العديد من العوامل وليس العامل الميكانيكى فقط
فنحن نعانى من الالم نتيجة سوء الاستخدام لاجسادنا ,الحركات الخاطئة والجلوس بطريقة خاطئة والجلوس فترات طويلة,وايضا قله شرب المياه والطعام الغير صحى كل هذا من عوامل الم الظهر,فيجب ان يكون العلاج شامل كل هذه الوسائل ,العلاج بشرب كمية من الماء والعودة الى الغذاء الصحى والجلوس فترات قليله يقابلها رياضة بنفس الكم الذى نجلس فيه. 

عن هاني سلام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: