الإحتفال باليوم العالمى لمرض الإنسداد الرئوى المزمن

مرض الانسداد الرئوي المزمن ليس مرض واحد وإنما هو مصطلح يستخدم لوصف أمراض الرئة المزمنة التي تسبب القيود في تدفق الهواء في الرئة.

الأعراض الأكثر شيوعا هى ضيق التنفس أوالحاجة إلى استنشاق الهواء ، والإفراط في إنتاج البلغم ، والسعال المزمن. و من دون تشخيص فإن هذا المرض يهدد حياة الرئة و الذى قد يؤدي تدريجيا حتى الموت.

و يمكن تأكيد التشخيص عن طريق اختبار بسيط يسمى قياس التنفس ، والذي يقيس مدى عمق تنفس الشخص و سرعة تحرك الهواء داخل الرئتين 

الغرض من اليوم العالمي لمرض الرئة الانسدادي المزمن، الذي يُحتفل به اليوم الموافق 17 نوفمبر من كل عام ، هو العمل على إذكاء الوعي العالمي بهذا المرض والدعوة إلى تحسين رعاية مرضاه. وتشير تقديرات منظمة الصحة العالمية لعام2007 إلى أنّ عدد المصابين بهذا المرض يناهز حالياً210 ملايين نسمة. وتتوقّع المنظمة أن يصبح هذا المرض رابع أسباب الوفاة الرئيسية في شتى أنحاء العالم بحلول عام 2030 حيث تتوقع ان يصل إلى 8.3 مليون حالة سنويا بحلول هذا التاريخ . 

و تختلف أسباب المرض و عوامل الخطورة بإختلاف المجتمعات ففي البلدان العالية والمتوسطة الدخل يكون دخان التبغ هو أكبر عامل خطر بما فى ذلك التدخين السلبى ، بينما الوقت نفسه تتعرض البلدان المنخفضة الدخل لتلوث الهواء في الأماكن المغلقة ، مثل استخدام الوقود الحيوي لأغراض الطهي والتدفئة . و يستخدم ما يقرب من 3 مليار شخص في جميع أنحاء العالم الوقود الحيوي والفحم كمصدر رئيسي للطاقة لأغراض الطهي والتدفئة والاحتياجات المنزلية الأخرى . لذا في هذه المجتمعات ، يكون تلوث الهواء الداخلي هو المسؤول عن أكبر نسبة من خطر هذا المرض عن التدخين أو تلوث الهواء في الهواء الطلق.

عوامل الخطر الاخرى للمرض تشتمل على التعرض لغبار المواد الصناعية والكيميائية (مثل الأبخرة والمواد المهيجة والأدخنة) وكذلك التهابات الجهاز التنفسي السفلي المتكررة خلال مرحلة الطفولة

و يضطلع العاملون الصحيون ومجموعات المرضى، في جميع أنحاء العالم، بأنشطة في إطار تظاهرات هذا اليوم التي تنظمها المبادرة العالمية لمرض الرئة الانسدادي المزمن

عن هاني سلام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: