10 بالمئة من مرضى الهيموفيليا يموتون في عمليّات الختان بالجزائر

فاتح نايت علي – الجزائر 
أحصت الجمعيّة الوطنيّة الجزائريّة لمرضى الهيموفيليا وجود 1650 مريض بنزيف الدّم الوراثي و كشفت أنّ 10 بالمائة منهم يموتون أثناء عمليّات الختان.
و دعت الجمعيّة وزير الصحّة للإسراع في تكوين و تدريب أطبّاء مختصّين في مجال الدّم و العظام و وضع برنامج وطني لمعالجة المصابين بالهيموفيليا و السّماح لهم بالعلاج في كافّة المستشفيات عبر التّراب الوطني, و يذكر أنّ التّعليمة الوزاريّة 007/2005 تنص على أن يتابع كلّ مريض بالمشفى القريب من مقرّ سكناه, ممّا أدّى لعدم التّنسيق بين المستشفيات خاصّة بالمناطق الدّاخليّة أين لا تتوفّر مستشفياتها على الإمكانات المادّية و البشريّة لتقديم العناية الصحّية اللاّزمة لهذه الفئة حسب ذات الجمعيّة التّي أضافت أنّ نقص الأدوية و غلائها و ندرتها في بعض الصّيدليّات الإستشفائيّة و الخاصّة يزيد من حالات الوفاة لدى المصابين بمرض الهيموفيليا.

فاتح نايت علي – المجلة العلمية اهرام
وكالات الاعلام

عن هاني سلام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: