عذرًا وزير التعليم المنافسة غير عادلة

 

كتبت✍️ أماني الشريف 

 

أدلى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بعدد من التصريحات الهامة خلال مشاركته في الجلسة العامة لـ البرلمان ، والتي رد فيها على الانتقادات الموجهة له من نواب البرلمان بسبب اجراءات التطوير الاخيرة.

قائلا أن فنلندا تنفق 20 ألف يورو (ما يوازي 400 ألف جنيه ) في العام على الطالب الواحد ، بينما مصر تصرف على الطالب 4000 جنيه فقط

مؤكدا أن التعليم تحاول أن تقدم للتلاميذ نفس المنهج الذى يحصل عليه أقرانهم فى مختلف دول العالم

وأن منهج رابعة ابتدائي ليس مخيفا ولابد ان نجعل التلاميذ يستمتعون بالتعليم
وأن مناهج الصف الرابع الابتدائي تم وضعها بمقياس عالمي بيتدرس في 180 يوم دراسي.
والمشكلة أن العام الدراسى فى مصر قصير مقارنة بالدول الأخرى، متسائلا: “ليه العام الدراسى فى مصر قصير”.

موضحا أن المتوسط فى الدول إن العام الدراسى يكون 180 يوم فما فوق، واليابان 300 يوم مثلا، وهنا فى مصر العام الدراسى 100 يوم، ليه السنة 100 يوم، نحن تاريخيا نفضى المدراس قبلها بشهرين، طيب ما نستغل الشهرين دول، حتى الطالب يكون نسى المنهج فيهم، ونحرم الطفل المصرى من المحتوى الذى يخدم نظيره فى دول أخرى”.

وهذا ما يجعلني أطرح بعض التساؤلات والتي أتمنى أن أجد لها إجابة :

طالما العام الدراسي في مصر قصير ١٠٠ يوم لماذا نطبق على الطلاب مناهج يحصل عليها أقرانهم في دول العالم و تحتاج ل١٨٠ يوم بدلا من وجود مناهج مناسبه لطبيعه العام الدراسي في مصر ؟

لماذا نضغط بالمناهج على الطلاب وما هو وجه الإفادة من وجود كمية المعلومات التي يسقط نصفها أو أغلبها من عقول الطلاب بمجرد الخروج من الامتحان ؟
#المتعة_في_التعلم ليس الكم ولكن الكيف وما يتم تقديمه ويبقى تأثيره للأبد
لماذا نقوم بتطبيق وتدريس مناهج تحتاج لميزانية سواء في تدريب أو تعيين المعلمين أو صيانة أو إنشاء مدارس ونحن لانملك الميزانيه التي تساعد على النهوض بالتعليم من الأساس وكما ذكرت حضرتك
الطفل بيتصرف عليه في فنلندا 400000 وفي مصر 4000جنية فقط
أليس من الأولى اهتمام الدوله بميزانية التعليم ثم يتم بعدها تطبيق التطوير والمنافسة مع دول العالم حتى تكون منافسه عادله؟ ..
عذرًا سيادة وزير التعليم فالمنافسة غير عادلة 

عن أمانى الشريف

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: