أخبار عاجلة

الدكتور سويلم يشارك في جلسة “نظم متابعة وإدارة أحواض الأنهار” ضمن فعاليات مؤتمر المناخ COP-27

الدكتور سويلم يشارك في جلسة “نظم متابعة وإدارة أحواض الأنهار” ضمن فعاليات مؤتمر المناخ COP-27

تغطية الدكتورة/  ميسة صلاح الدين

متابعة / م . ريهام عادل كمال 

ضمن فعاليات مؤتمر المناخ COP27 .. شارك السيد الأستاذ الدكتور/ هانى سويلم وزير الموارد المائية والرى في جلسة “نظم متابعة وإدارة أحواض الأنهار”.

أهم النقاط التي جاءت بالجلسة.. الدكتور سويلم: 

  • أكد علي أهمية إدراك المجتمع الدولى للتحديات التي تواجهها الأرض في مجالى المياه والمناخ لإتخاذ الإجراءات الملائمة للتخفيف من وطأة التأثيرات السلبية لتغير المناخ.
  • حيث قال ان هذه المبادرة تعكس تحديات المياه والمناخ على المستوى العالمى وليس المحلى
  • كما وضح الإشادة بالدعم الكبير الذى قدمته منظمة الأرصاد العالمية وغيرها من الشركاء الدوليين في الإعداد لمبادرة التكيف
  • أهمية الترابط بين المياه والمناخ والطاقة في تحقيق الأمن المائى والغذائى
  • ضرورة التوسع في تحلية المياه كمورد هام للمياه المتجددة لمواجهة الزيادة السكانية
  • أهمية تعزيز الإعتماد على البحث العلمى والإبتكارات في ما يتعلق بقطاع المياه والتكيف مع تغير المناخ.

أشار الدكتور سويلم خلال الجلسة لأهمية إدراك المجتمع الدولى للتحديات التي تواجهها الأرض في مجالى المياه والمناخ، لكى نتمكن من إتخاذ الإجراءات الملائمة للتعامل مع هذه التحديات والتخفيف من وطأة التأثيرات السلبية للتغيرات المناخية على الكرة الأرضية، مشير ا  لما تواجهه مصر من تأثيرات سلبية ناتجة عن الظواهر المناخية المتطرفة الناتجة عن التغيرات المناخية والتى تؤثر على مصر من عدة إتجاهات وعلي جميع الأصعدة.

 

أكد سيادته أن الحوارات الدولية حول المياه والمناخ بدأت منذ عدة أشهر ، والتي تم تتويجها بإطلاق مبادرة التكيف في قطاع المياه صباح اليوم ، والتي تعُد الأولى من نوعها في مؤتمرات المناخ ، مشير ا  إلى أن هذه الحوارات ستتواصل خلال الأشهر القادمة من خلال تلقى مقترحات الدول والمنظمات الدولية والإقليمية المختلفة ، حيث تعكس هذه المبادرة تحديات المياه والمناخ على المستوى العالمى وليس المحلى ، وبما يسُهم في تعزيز التنسيق بين دول العالم فيما يخص قضايا المياه وعلاقتها بالعمل المناخى.

أشاد سيادته بالدعم الكبير الذى قدمته منظمة الأرصاد العالمية وغيرها من الشركاء الدوليين في الإعداد لمبادرة التكيف.

أهمية الترابط بين المياه والمناخ والطاقة في تحقيق الأمن المائى والغذائى

كما أشار سيادته لأهمية الترابط بين المياه والمناخ والطاقة في تحقيق الأمن المائى والغذائى ، وضرورة التوسع في مجال تحلية المياه كمورد هام للمياه المتجددة لمواجهة الزيادة السكانية ، بشرط إستخدام وحدة المياه بالشكل الأمثل الذى يحقق الجدوى الاقتصادية ، مع أهمية التوسع في إستخدام التكنولوجيا الحديثة والطاقة المتجددة في التحلية مما سيسهم في تقليل التكلفة ، حيث تعد الطاقة العنصر الأهم في مجال معالجة وتحلية المياه

كما أكد على أهمية تعزيز الإعتماد على البحث العلمى والإبتكارات في ما يتعلق بقطاع المياه والتكيف مع تغير المناخ.

تابعونا لمزيد من الاخبار…….

المرجع:

مجلس رئاسة الوزارة الحكومي

https://cabinet.gov.eg

 

 

 

عن محمد الأمين

شاهد أيضاً

نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية يستعرض الجهود المبذولة بمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي ضمن فعاليات مؤتمر المناخ COP-27

نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية يستعرض الجهود المبذولة بمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي ضمن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.