الرئيسية / خبر رئيسي / بالصوت والصورة عن وحش البحار الرهيب

بالصوت والصورة عن وحش البحار الرهيب

اذاعت وكالة البى بى سى خبرا عن وحش البحار والذى ساد البحار واعم الرعب فى قلوب الكائنات الحية.
حيث تمكن العلماء في بريطانيا من الكشف عن اسرار ومكونات جمجمة “وحش البحار” باستخدام جهاز مسح اشعاعي فائق القوة، هو الاقوى من نوعه في المختبرات العلمية في البلاد.

وساعد جهاز المسح الاشعاعي العلماء على معرفة اسرار هذا الوحش من خلال رسم صور ثلاثية الابعاد له.

ويعرف هذا الحيوان علميا باسم “بليوصور”، ويعتقد انه نشر الرعب في المحيطات والبحار منذ ما يقرب من 150 مليون عام.

وكانت جمجمة هذا الوحش المخيف، البالغ طولها قرابة مترين واربعين سنتيمترا، قد عثر عليها قرب السواحل البريطانية، ويعتقد انها تعود لاكبر واضخم بليوصور عرفه العلماء حتى الآن.

ومن شأن تقنية المسح الاشعاعي القاء مزيد من الضوء على هذا المخلوق العملاق، الجديد نسبيا على علماء الآثار.

يشار الى ان البليوصورات هي من فصيلة الزواحف البحرية التي تنتمي الى نوع من الديناصورات يعرف باسم “البلسيوصورات”.

ويعتقد ان لهذا الحيوان اطراف اشبه بالزعانف تساعده على تحريك جسمه الضخم عبر المياه، وله رأس شبيهة برأس التماسح، وفم معبأ باسنان حادة جدا، وكان يسود البحار لانه الاقوى في ذلك العصر.

وقد عثر على تلك الجمجمة احد هواة التنقيب، واشترتها بعد ذلك بلدية مقاطعة دورست البريطانية.

ويعتقد العلماء ان هذا الوحش ربما كان الاقوى والاكثر رعبا من بين كل الوحوش العملاقة التي كانت تسود البحار والمحيطات منذ ملايين السنين.

وبناء على حسابات استنتجت من حجم وابعاد تلك الجمجمة يقدر العلماء طول هذا الوحش بنحو عشرة الى 16 مترا، ويزن ما بين سبعة الى 12 طنا.

عن هاني سلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *