مديرة التجريبيات بالوزارة تتحدى خط النار

تقرير: أماني الشريف 

مسؤولة بدرجة مقاتلة تتحدى الصعاب

تحدت السيدة الفاضلة أستاذة فاطمة الزهراء عز الدين، مدير الإدارة المركزية للمدارس الرسمية للغات بوزارة التربية والتعليم ؛ كل العراقيل والصعاب والمخاوف  التي يخشى منها أي مسؤول

و ذهبت لزيارة تسجل في تاريخ المدارس الرسمية للغات  لشمال سيناء أرض الأبطال والجنود البواسل

وذلك لأنها أول زيارة للسيدة الفاضلة فاطمة الزهراء عز الدين فور توليها منصب مدير عام الإدارة المركزية للمدارس الرسمية والمتميزة والدولية للغات

جاءت الزيارة إحترامًا وتلبية لمطالب أولياء أمور شمال سيناء بعد مناشدتهم للوزارة بالوقوف معهم في حل مشكلة التحويلات بين المدارس ولوجود حلول لتصاعد الإقبال على المدارس الرسمية لغات 

قامت الزهراء بمجرد أن خطت أقدامها أرض الفيروز 

باجتماع معالي الوزير المحافظ اللواء الدكتور / محمد عبد الفضيل شوشة ،

وبحضور السيد الفاضل حمزة أمين رضوان وكيل المديرية ،

والسيد محمد عبدالله العلاقمي مدير إدارة المدارس الرسمية للغات بشمال سيناء،

و المهندسة هالة من الأبنية التعليمية و أ/ عاطف أحمد العلاقمي مدير إدارة العلاقات العامة و أ/ هيثم محمد رمضان من التوجيه المالي بالمديرية

وذلك لوضع خطة سريعة وعاجلة لمواجهة الإقبال الكبير علي المدارس الرسمية للغات ، فقد استدعى معالي الوزير المحافظ مسئول الأبنية التعليمية

وقد وافق سيادته على البدء في إجراءات من شأنها رفع القدرة الاستيعابية للمدارس الرسمية للغات بإنشاءات جديدة يمكن أن تدخل منظومة العمل بأسرع وقت ممكن .

و قد عرضت الزهراء مجموعة من الحلول المبشرة التي ستلاقى قبول كبير من أهل سيناء لأنها سوف تساعدهم على حل مشاكل ربما عانوا منها كثيرا

جدير بالذكر أن الاجتماع لم يكتفى بالمسؤولين فقط ولكن كان من ضمن الحضور عدد من أولياء الأمور

وكان في استقبال الزهراء بمدينة بئر العبد،

مدير إدارة بئر العبد د. سليمان شميط ،ووكيل أ. سالم عابد
ورئيس مجلس أمناء المحافظة أ/ محمد زاهر

كما زارت الأستاذة فاطمة الزهراء جميع مدارس العريش الرسمية للغات:

مدرسة ٢٥ يناير
و  الشهيد الرائد محمد الزملوط
و  الشهيد عمرو أبو هندية
وتعذر لضيق الوقت زيارة مدرسة الريسة
كما وعدت بزيارة أخرى قريبه للوقوف على آخر المستجدات

وعلى ضوء فاعليات زيارة الأستاذة فاطمة الزهراء لشمال سيناء ،

تواصل السيد الوزير مع هيئة الأبنية
وأعطى إشارة البدء للتوسع في بناء مدارس جديدة رسمية لغات مع  سرعة الانتهاء من بناء مباني ملحقة ببعض المدارس الرسمية للغات وضرورة توفير موارد بشرية بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم

وقد أولى  الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، إهتمام واسع بنتائج هذه الزيارة

وكذلك نائب الوزير لشؤون المعلمين دكتور رضا حجازى

وتعد هذه الزيارة تقريبا هي الأولى من نوعها والتي تبشر ببداية جديدة تحسب في تاريخ التجريبيات

وطالما بدأت الزهراء رحلتها من أصعب نقطة وهي خط النار (شمال سيناء)  إذًا علينا أن ننتظر المزيد من تخطي العراقيل والصعاب وإيجاد حلول مبشرة للمشكلات التي تقابل التجريبيات على مستوى الجمهوريه مع شخصية متميزة جديرة بالاحترام.

عن أمانى الشريف

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: