الرئيسية / البيئة العربية / دخان مزابلهم ومصانعهم لاحق الفلسطينيين في بيوتهم شرق قطاع غزة

دخان مزابلهم ومصانعهم لاحق الفلسطينيين في بيوتهم شرق قطاع غزة

سجلت جهات حماية البيئة في قطاع غزة تزايداَ كبيراَ في وثيرة تصاعد أدخنة المصانع والمزابل الإسرائيلية الواقعة داخل مناطق الخط الأخضر المقابلة للقرى الفلسطينية شرق قطاع غزة .

الأمر الذي ينُذر بكارثة بيئية بعيدة المدى ، لا سيما أن هذه الأدخنة تحتوي بين حيثياتها على
مواد كيميائية ضارة وسامة تهدد حياة الإنسان والحيوان .

يُذكر أنه قبل ثلاثة سنوات سجلت وزارة الصحة الفلسطينية أكثر من خمسة حالات تشوه في
الأجنة داخل أرحام بعض النساء الفلسطينيات في تلك المناطق ، الأمر الذي اعتبرته الصحة آنذاك إنعكاساً خطيراَ ناتجاَ عن تلك المواد السامة المنطلقة من الجانب الإسرائيلي .

هذا الخطر الداهم لم يطل الإنسان فقط ، بل تخطى حدود التهديد ليطل الحيوان ، حيث سجلت وزارة الصحة في محافظة خان يونس في مطلع العام 2008 ولادة خروفين مشوهين ينقصهما بعض الأعضاء لم يدما طويلاَ إذ توفيا بعض لحظات من ولادتهما .

تصفحنا موقع وزارة الصحة الإسرائيلية على الإنترنت وإذا بنا نطالع قائمةً لا تنتهي من القرارات
الإسرائيلية المتعلقة بحماية البيئة وصونها ، معدةً على الأغلب لحماية المناطق الواقعة تحت سيطرة الجانب الإسرائيلي لا الواقعةً تحت سيادة السلطة .

وعندما يتعرض الجانب الإسرائيلي للمساءلة في قضايا كهذه ، يعلن عن تجرده منها ويُعطي ظهره للإعلام خوفاَ من اتهامه بالضلوع في قضايا تلويث للبيئة ، مما سيجعله عرضةً حينها لأسئلة كثيرةَ قد تكشف وجه إسرائيل المصبوغ بالسم .

عن هاني سلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *