رسالة الطالب يوسف تعبر عن حالة ألاف غيره

مني أبو غالي
بعد اعلان نتيجة الثانوية العامة فرح البعض وبكي الكثير ومنهم الطالب يوسف
حيث تحدث قائلا

أنا يوسف احمد طالب ثانويه عامه دفعة التابلت بعد تجارب الامتحان على التاب طوال عامين وجاء العام الثالث وبدأت الدروس والبحث عن المدرسين المتميزين

لدرجة أنني كنت أذهب ل محافظة الشرقية لدروس الرياضه وكنت اطلب من ابى كل يوم200جنيه من اجل الدروس والمواصلات لانى اسكن فى مدينة الشروق

وابى لا يستطيع توفير هذه المصاريف قامت امى بالبحث عن عمل هى الأخرى لتوفير احتياجاتى أنا وأخواتي وبعد أثنى عشر شهرا من السهر والمذاكرة

جاءت الامتحانات لشعبة العلمى غريبه وخزعبليه وفعلت ما أقدر عليه مثل كل الدفعه وبعد انتهاء الامتحانات بدأت بأعداد نفسى للكليه وكان حوار بيني وابى

هل ادخل هندسه ذكاء اصطناعي أو حاسبات وجاءت النتيجة صادمة لى اولا ثم للآخرين بأنني راسب ومن يومها دخلت فى حالة اكتئاب ثم امتنعت عن الأكل وقلبى يعتصر كلما نظرت إلى وجه ابى الذى يملأه الحزن

وهو الذي لم يقصر معي وتراودنى افكار غريبه لشعورى بالظلم وتأتي امى لتهون على مما انا فيه إلى امى سامحني والى ابى أرجو أن ترضى عنى والى جدتى كان نفسى افرحكم

عن هاني سلام

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: