إغلاق العديد من محطات مياه الشرب في جنوب مصر

صرح مسؤولون
أنه بعد تسرب كم هائل من السولار في النيل يوم السبت خلال رسو صندل يحمل 244 طنا في مرسى بمدينة أسوان عاصمة محافظة أسوان وبعد قيام السلطات بسحب باقي كمية السولار من الصندل الذي جنح الى المستودعات لم يقتصرالتسرب على ماء النيل في محافظة أسوان فقط بل إمتد التسرب إلى أن وصل محافظة الأقصر مما أدى إلى إغلاق محطة الشرب الرئيسية و خمس محطات أخرى في مدينة إسنا .

و أضاف مسؤول أن ترعة أصفون التي تستخدم مياهها في الري بمحافظتي الاقصر وقنا أغلقت أيضا لوجود محطات لمياه الشرب عليه
وكانت محطات لمياه الشرب في محافظة أسوان أغلقت أيضًا لنحو ساعتين يوم الاحد خشية وصول السولار مع المياه التي تسحبها المحطات من نهر النيل.

وقد أمرت النيابة العامة في مدينة أسوان بتشكيل لجنة فنية لمعرفة مُلابسات الحادث بينما قالت بعض الصحف المحلية أن سائق الصندل والعاملين عليه برروا التسرب بإنخفاض مياه نهر النيل مما أدى إلى إصطدام الصندل بأرض صلبة .

ومن الملاحظ أنه في السنوات الماضية شهدت مصر حوادث عديدة مشابهة في النقل البري والبحري مما أزهق العديد من أرواح الضحايا والأبرياء واستقال بسببها وزيران للنقل.
ويقول خبراء ان التغاضي عن معايير الصيانة وإنعدام الصيانة الدورية والتجديد في وسائل النقل هو المتسبب في مثل هذه الحوادث.

عن هاني سلام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: