اليوم العالمي للتوحد

بقلم الأستاذ الدكتور رضا حجازي :

يحتفل العالم يوم 2 أبريل من كل عام باليوم العالمي للتوحد ويركز الاحتفال هذا العام 2020 علي موضوع “الانتقال الي مرحلة البلوغ ”

حيث يهدف إلي الانتباه إلى القضايا ذات الأهمية المتعلقة بالانتقال إلى مرحلة البلوغ ،

مثل أهمية المشاركة في ثقافة الشباب وتقرير المصير المجتمعي وصنع القرار، والحصول على التعليم بعد الثانوي والعمل، والعيش المستقل.

إن كونك شخصا بالغا يعني عادة أن تصبح مشاركا كاملا ومتساويا في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية لمجتمعك.

ويلفت احتفال هذا العام إلي الانتباه إلى الحاجة إلى برامج مبتكرة مصممة لدعم الشباب المصابين بالتوحد للانتقال إلى مرحلة البلوغ ،

وليصبحوا مشاركين كاملين في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ، سواء كعوامل للتغيير أو كمستفيدين.

 

 

الأستاذ الدكتور رضا حجازي

عن هاني سلام

اترك رد