فى الإسكندرية ..مستقبل التعليم المصري فى ظل المنظومة التعليمية الحديثة

كتب هانى سلام : 

في تمام السادسة والنصف مساء أمس الأحد استضاف مركز الحرية للإبداع بالإسكندرية ندوة عن ” مستقبل التعليم المصري فى ظل المنظومة التعليمية الحديثة ”

 

ودارت الندوة عن تطورات التعليم المصري فى ظل المنظومة الجديدة ورد المتحدثون عما يدور بذهن المصريين من استفسارات عن رؤية التعليم خاصا فى مدينة الثغر المشهود لها بالتطور النوعى من استيعاب لكل الطاقات الإبداعية المرتبطة بتطوير التعليم .

 

وقد تحدث في اللقاء الأستاذ محمد سعد وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية، والذى تولى زمام المديرية منذ أيام قليلة بعد أن أحدث نقلة نوعية بمحافظة البحيرة مازال يتذكرها أهل المحافظة .

ايضا تحدث الأستاذ يوسف الديب وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية ، والمهندس أحمد كمال رئيس مجلس أمناء وآباء ومعلمي الجمهورية .

 

وكانت كلمة المهندس احمد كمال عن السناتر والمشاركة المجتمعية ومشاركة الطلبة والطالبات في القرار وعجز العمال .

 

وفى تصريح له لموقع المجلة العلمية اهرام ذكر المهندس احمد كمال

لابد من المشاركة المجتمعية ولو بالافكار ولقاءات دائمة مع أولياء الأمور لمعرفة مدى التطور الذى يحدث.”

 

وقد رد سيادته على سؤال لنا عن أهمية المشاركة المجتمعية وكان رده فيه إيمان شديد بدور التعليم فى بناء الدولة.

وقال ” التعليم أمن قومي … لذلك لابد من مشاركة المجتمع وتفاعله الدائم لذلك كان لنا ومازال كمجلس آمناء دور فى تفعيل المشاركة المجتمعية وندعو الجميع من أجل بناء الوطن والمشاركة الفعالة فى ترسيخ قيم المجتمع من خلال منظومة تعليم جادة متطورة ” 

وعلى إطار آخر فى رد احمد كمال فى لقاء تليفزيونى بعد الندوة على استفسار عن النظام التعليمى الجديد وتخوف بعض أولياء الأمور منه قال

لاداعى للقلق من التطوير فنحن على خطوات ثابته نحو النهوض بالتعليم ، والتطوير يسير فى اتجاة واحد وموازى مع المشاركة المجتمعية وهى صلب التطوير ، ف دائما الحوار المجتمعى يفرز الطيب ويؤتى ثمارة فى غرس كلنا نهتم به وهم ابنائنا الطلاب والطالبات “

 

عن هاني سلام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: