الخضري يستعد لتفعيل مبادرة “Hands on”

⁦🖊️⁩أماني الشريف

بدأت إدارة الهرم التعليمية بالجيزة  في الاستعداد لتفعيل مبادرة”Hands on” لتدريب الطلاب على تنمية الابتكارات والأفكار حيث استضاف مدير إدارة الهرم التعليميه د. طارق حسين الخضري بعض نماذج من الطلاب الموهوبين والمبتكرين في وجود مسؤولي الموهوبين بالإدارة أ/ وفاء أنور وأ/ هدى عبد الحكيم ومسؤوله العلاقات العامة أ/ سالي حجاج

وذلك للتعرف على الطلاب وعلى ميولهم الإبداعية وقياس مدى استعدادهم للمشاركة وتكريما لهم على تفوقهم ونبوغهم في مختلف الأنشطة والمجالات وذلك في إطار الاستعداد للمبادرة التي دعت لها وزارة التربية والتعليم  تحت رعاية الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني

وكان من النماذج المشرفة والمتميزة للطلاب الحاصلين على عديد من الجوائز وشهادات التقدير على مستوى الجمهوريه والمديرية والإدارة 

الطالبة / حبيبة معتز 

الطالب /نور الدين محمد أحمد 

الطالب / سيف وائل عبدالحميد

الطالبة / ندى صموئيل فكري

الطالب /سامر صموئيل فكري

 

جدير بالذكر أن مبادرة Hands on تعتبر أحد التوجهات الهامة لرؤية الوزارة نحو تطوير المنظومة التعليمية،كما أكدت عليها  الدكتورة رانده شاهين رئيس قطاع التعليم العام

حيث أنه نظرًا لظروف عدم التواصل مع الطلاب بشكل مباشر  فيجب على كل مُعلم أن يبتكر في توصيل المادة العلمية سواء مادة ثقافية، أو مادة نشاط وصولاً لمحتوى يستفيد منه الطالب، وأن يكون عرض المحتوى عن طريق استراتيجيات التعليم والتعلم المختلفة لكل مادة يتم تفعيله بشكل جذاب عن طريق نشاط معين.

وأشارت إلى ضرورة قياس المنتج الأساسي وهو أداء مستوى الطالب، فهذا هو المؤشر الحقيقي للنجاح، لافتة إلى أنه على سبيل المثال يوضع هدف واحد ويتم تحقيقه بأعلى نسبة وقياس أثره علي الطلاب وصولًا لنتيجة يعتبر ذلك قمة النجاح.

ووجهت رئيس قطاع التعليم مديري عموم تنمية المواد والأنشطة بتقديم مقترحات مناسبة بما يتناسب مع كل مادة، مع مراعاة وضع برامج وأنشطة تراعى الفروق الفردية بين الطلاب وتوفير تدريب على نشاط معين مناسب لاحتياجات الطلاب، وحسب احتياجات المادة وكل ذلك يتم بالتعاون بين جميع مديري عموم تنمية المواد تحت مبادرة “Hands on”.

وأشارت إلى أنه يمكن الاستعانة بالأغانى في التعلم باللغة الإنجليزية والفرنسية بمصاحبة الموسيقى والرسم، بهدف جذب الطلاب للمواد الدراسية والأنشطة، وهذه من استراتيجيات التعليم والتعلم، كما يمكن تنفيذ مسابقات تيسر فهم المادة العلمية عن طريق الأنشطة ينفذها الطلاب بصورة مبسطة؛ تساعد الطلاب على عودتهم مرة أخرى للمدرسة، مؤكدة على ضرورة التواصل مع موجهى عموم المواد لشرح المبادرة واستراتيجيات التنفيذ والأنشطة التي تُدعم من أداءات الطالب وتحببه في المادة وتعطى نواتج تعلم تدعم الابتكار والموهبة، فهدفنا الرئيسي هو الطالب من خلال التنافس الإيجابي بين الطلاب.

عن أمانى الشريف

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: