استاذ مناهج يوضح سبب عدم قبول مناهج الصف الرابع الجديدة

مني ابو غالي

وسط صراخات اولياء، امور طلبة الصف الرابع الإبتدائي ومعاناة ابناءهم في استيعاب مناهج الصف الرابع وصعوبتها خصوصا ان هؤلاء الطلبة خلال عامين سابقين لم يتلقوا اي تعلم بسبب جائحة كورونا

قال الدكتور رضا ابو علوان استاذ المناهج وطرق التدريس

هناك مشكلة حقيقية في مناهج الصف الرابع؛ تتمثل في:

المجتمع المتلقي لهذة المناهج ( تلاميذ و أولياء الأمور) لم يتقبل محتوى تلك المناهج

صعوبات لدى منفذي المناهج ( المعلمون) في تقديم المحتوى وفقا لأهدافه و تعميقا لفلسفته المتمثلة في اكساب التلاميذ مهارات التفكير العليا من تحليل و استنتاج و استنباط و حل للمشكلات و غيره..

صعوبات في عرض موضوعات من ناحية الأنشطة غير الواضحة و غير ما اعتاد عليه التلاميذ مما درسوه من قبل و كثرة المصطلحات ( غير الضرورية باللغة الانجليزية)

حجم المكونات التعليمية بكتب المواد الدراسية مما يثقل عبء تعليمها في ما هو متاح بخطة المدرسة

 

مقترحاتي للحل ( و قد سبق لي المشاركة في اعداد كتب أدلة المعلم و الأنشطة لوزارة التربية و التعليم و الصورة المرفقة لبعض من هذة الكتب)

:

أولا: استمرار المنهج الحالي كما هو مخطط له لنهاية الفصل الدراسي الاول

ثانيا: تخفيف المناهج للفصل الدراسي الثاني بنسبة ٢٠٪؜ من حجم المحتوى، ليتم دمج تلك النسبة المحذوفة مع مناهج الصف الخامس الجديدة

ثالثا: البدء في عمل تدريب مكثف و مستمر و تفاعلي و ليس من خلال قناة تليفزيونية، فقط لمعلمي و معلمات الصف الرابع من خلال برامج تدريب في دورات ( ثلاثة ايام كل دورة) يدربهم فيها ” مؤلفوا المواد” على التفاصيل المتضمنة في الكتاب.

عن هاني سلام

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: