الرئيسية / طب وصحة / الحمى الشوكية ( التهاب السحايا )

الحمى الشوكية ( التهاب السحايا )

⁦🖍️⁩ امل مالك⁦⁦

الحمى الشوكية ( التهاب السحايا )

* تعريف المرض :
الحمى الشوكية .. هي التهاب الأغشية الواقية التي تحيط بالدماغ والحبل الشوكي (السحايا) ، ويمكن أن تصيب أي شخص ، منتشرة عند صغار السن منذ الولادة وحتى مرحلة البلوغ ، وكذلك كبار السن .

* الأعراض :
بداية الأعراض تشبه الأنفلونزا ، وتزداد حدة خلال فترة قصيرة ،
و يؤدي التورم الناتج عن الالتهاب إلى ..
ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة.
تصلب الرقبة.
صداع حاد مع غثيان وقيء.
ظهور طفح جلدي عند البعض.
تشنجات.
صعوبة في التركيز.
الإعياء وصعوبة الاستيقاظ من النوم.
الحساسية للضوء.
الخمول وعدم الاستجابة.
انتفاخ في منطقة اليافوخ بالرأس.
تشنجات.
رفض الرضاعة عند الاطفال .

* العدوى .. تنتقل أغلب أنواع الحمى الشوكية عن طريق إفرازات الجهاز التنفسي.

* الوقايه .. اخذ اللقاح من أهم سبل الوقاية من المرض.

** أنواع الحمى الشوكية :

* الحمى الشوكية البكتيرية ( الجرثومية ) أو المزمنه : تختلف أنواع البكتيريا التي تصيب الأشخاص تبعا للفئة العمرية ، وهي معدية وخطيرة ومهددة للحياة .

* الحمى الشوكية الفيروسية : هي أكثر انتشارا من البكتيرية ، ويكثر انتشارها أواخر الصيف وبداية الخريف ، وهي معدية وعادة ما تكون خفيفة وتزول بسرعة.

** أنواع أخرى:
الحمى الشوكية الفطرية، والحمى الشوكية الطفيلية، والحمى الشوكية الكيميائية.
مسميات أخرى للمرض:
* الحمى الشوكية، الحمى المخية الشوكية ، التهاب السحايا، الالتهاب السحائي.

* الأسباب :
انتقال البكتيريا (البكتيريا المكورة السحائية بأنواعها، أو البكتيريا المكورة الرئوية، أو البكتيريا المستدمية النزلية )
أو الفيروسات (الفيروس المعوي ، أو فيروس النكاف ، أو فيروس الهربس البسيط ) المسببة للمرض إلى الجسم.

* طرق انتقال المرض:
تنتقل أغلب أنواع الحمى الشوكية عن طريق إفرازات الجهاز التنفسي بالطرق التالية :

العطاس.
السعال.
التقبيل.
مشاركة الأكواب وفرش الأسنان والسجائر وغيرهم.

الحمى الشوكية البكتيرية : تنتقل غالبًا من الأشخاص الحاملين للبكتيريا في الحلق أو الأنف .

الحمى الشوكية الفطرية : يتم اكتساب العدوى من البيئة (مثل : استنشاق الميكروب من مكان ملوث ) .

الحمى الشوكية الطفيلية : يتم اكتساب العدوى من مصادر
بيئية (مثل: القوارض كالفئران والراكون).

* عوامل الخطورة :

عدم أخذ اللقاح ضد المرض.
العمر: معظم حالات الالتهاب الفيروسي تصيب الأطفال دون عمر ٥ سنوات ،
أما الالتهاب البكتيري يكون شائعًا في عمر ٢٠ سنة وأقل.
ضعف مناعة الجسم .
معدل انتشار العدوى يزيد في الزحام.
ومخالطة المصابين بالأنواع المعدية من هذا المرض

يعد التهاب السحايا البكتيري حالة طارئة تتطلب رعاية طبية فورية.

* متى تجب زيارة الطبيب؟
فورا عند ملاحظة أعراض الحمى الشوكية على الشخص.

* المضاعفات:
إذا لم تتم معالجة التهاب السحايا بشكل فوري فإنه قد يسبب تسممًا خطيرًا في الدم مما يؤدي إلى ضرر دائم للمخ والأعصاب، ومن أصعب المضاعفات:.

فقدان السمع.
صعوبة في التذكر والتركيز.
صعوبات التعلم.
مشاكل في المشي والتوازن.
نوبات صرع.
مشاكل في الكلي.
الوفاة.

* العلاج :
من المهم معرفة نوع المسبب لالتهاب السحايا لأن العلاج يختلف تبعًا للسبب.

** علاج التهاب السحايا الفيروسي : لا يمكن علاجه بالمضادات الحيوية ، ولكنه يزول في أغلب الحالات بدون تدخلات طبية عن طريق الراحة ، وشرب السوائل ، واستخدام المسكنات ، وقد يصف الطبيب مضادات الالتهاب الستيرويدية لتخفيف تورم أغشية الدماغ ، وكذلك قد يصف مضادات الصرع للتحكم بالتشنجات.

** علاج التهاب السحايا البكتيري : المضادات الحيوية التي تؤخذ عن طريق الوريد ومضادات الالتهاب الستيرويدية ، وتختلف الأدوية بحسب البكتيريا المسببة للمرض وصعوبة الحاله عند المريض .

عن أمانى الشريف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × أربعة =