يوم التصحر العالمي نداء للحفاظ على التربة والبيئة

رئيس فرع الاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة بكفر الشيخ يكتب:

يوم التصحر العالمي: نداء للحفاظ على التربة والبيئة

أ.د. مجدي فاروق السماحي

في كل عام، يُحتفل في 17 يونيو بـ “يوم التصحر” عالميًا، وهو مناسبة تهدف إلى زيادة الوعي حول التحديات التي تواجه الأراضي الجافة والتصحر. ويُعَدّ التصحر من أكبر التهديدات البيئية التي تواجه العالم اليوم، ويمكن أن يؤثر بشكل كبير على الزراعة والمياه والحياة البرية، وبالتالي على البشرية بأسرها.

ما هو التصحر؟

التصحر هو عملية تدهور التربة والأراضي الجافة، وتحولها إلى أراضي غير صالحة للزراعة أو لأي استخدامات بشرية أخرى. يسبب التصحر فقدان الغطاء النباتي والتنوع البيولوجي، مما يؤدي إلى تدهور البيئة وتقليل إمكانيات الاستدامة للأجيال القادمة.

أسباب التصحر:

تعود أسباب التصحر إلى عدة عوامل، منها الأنشطة البشرية غير المستدامة مثل:

• زراعة غير مستدامة: استخدام الزراعة الجائرة والإفراط في استخدام المياه.

• إزالة الغابات: تخلي الأراضي من الغابات للزراعة أو للاستخدامات العمرانية.

• تغير المناخ: تأثيرات التغير المناخي مثل ارتفاع درجات الحرارة وتقلبات الأمطار.

آثار التصحر:

تؤثر ظاهرة التصحر على الإنسان والبيئة بشكل واسع، منها:

• فقدان التنوع البيولوجي: انقراض الكائنات الحية وتدهور النظم البيئية.

• تدهور الأراضي الزراعية: تقليل قدرة الأراضي على إنتاج المحاصيل.

• زيادة الفقر والهجرة: تأثيرات اقتصادية واجتماعية سلبية على المجتمعات المتأثرة.

التحديات والحلول:

لمواجهة التحديات المتعلقة بالتصحر، يجب علينا اتخاذ خطوات عملية وفعالة مثل:

• الاستثمار في الزراعة المستدامة: تبني تقنيات زراعية توفر الحفاظ على الموارد الطبيعية وتحسين إنتاجية الأراضي.

• حماية الغابات: المحافظة على الغابات وتشجيع زراعة الأشجار وإعادة تشجير المناطق المتضررة.

• التوعية والتثقيف: رفع الوعي بأهمية الحفاظ على التربة والموارد الطبيعية بين الجمهور والقرارات السياسية.

إن يوم التصحر يذكرنا بأهمية الحفاظ على التربة والتنوع البيولوجي للأجيال القادمة. لابد لنا من العمل المشترك واتخاذ القرارات الحاسمة لمكافحة هذه الظاهرة والحفاظ على كوكبنا للأجيال القادمة. إن التحديات كبيرة، ولكن بالتعاون المستمر والجهود المشتركة يمكننا تحقيق تقدم حقيقي نحو الاستدامة البيئية والاقتصادية.

الأستاذ الدكتور/ مجدي فاروق السماحي

أستاذ النانوتكنولوجي ووقاية النبات – معهد بحوث وقاية النباتات – مركز البحوث الزراعية

رئيس فرع الاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة بكفر الشيخ

مسئول برنامج مطبقي المبيدات بمحافظة كفر الشيخ

المشرف العلمي لدودة الحشد الخريفية بمحافظة كفر الشيخ

عضو مجلس إدارة جمعية مجلس علماء مصر

عضو لجنة أخلاقيات البحث العلمي بجامعة كفر الشيخ

مستشار مجلس إدارة المجلة العلمية أهرام قسم العلوم

 

 

 

عن هاني سلام

شاهد أيضاً

البصمة الفريدة : آلية مبتكرة لرسم بروفايل شخصية الطالب المصري

البصمة الفريدة : آلية مبتكرة لرسم بروفايل شخصية الطالب المصري (نحو نظام تعليمٌي يُحاكي احتياجات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.